منصة إنستاجرام تنفي خسارة ربع قاعدة مستخدميها حول العالم

instagram-app-2-620x433

نفت شركة “إنستاجرام” الأمريكية التقارير التي تحدثت عن خسارتها لنحو 25 % من قاعدة مستخدمي منصتها الشهيرة لتحرير ومشاركة الصور الرقمية عبر الأجهزة المحمولة عقب تقديمها للتغييرات المثيرة للجدل لشروط الخدمة.

وأشارت الأرقام التي نشرتها شركة “آب داتا” إلى تراجع أعداد مشتركي خدمة مشاركة الصور “إنستاجرام” من 4.16 مليون مشترك في 18 ديسمبر الماضي إلى 4.12 مليون خلال يوم أعياد الميلاد.

إلا أن المتحدث الرسمي باسم “إنستاجرام”، المملوكة للعملاق الأمريكي “فيسبوك”، رفض تلك الأرقام ووصفها بـ”غير الدقيقة”، وأصر على أن الخدمة تواصل نموا مطردا.

وقالت الشركة في بيان لها نشره موقع “جيزمودو” الإلكتروني: “هذه البيانات غير دقيقة، ونحن نواصل نموا قويا ومطردا في عدد كل من المستخدمين المسجلين والنشطين”.

واعتمدت “آب داتا” في أرقامها على سجلات الدخول عبر أداة “فيسبوك كونيكت”، بدلا من سجلات الدخول عبر “إنستاجرام”، وهو ما قد أدى إلى حدوث هامش خطأ.

وكانت “إنستاجرام” قد واجهت انتقادات حادة من مستخدميها عندما حاولت منح نفسها حق بيع الصور الخاصة بهم دون الحصول إلى إذنهم أو تعويضهم، لكنها أجبرت على التراجع عن تلك الخطوة بعد ذلك.

إنستاجرام تتفوق على تويتر في حجم زوارها من مستخدمي الهواتف

كشف تقرير صادر عن شركة «كومسكور» الأمريكية لأبحاث وإحصاءات الويب، عن أن منصة الصور الرقمية «إنستاجرام» تمكنت ولأول مرة منذ إطلاقها من جذب عدد زوار أكبر من مستخدمي الهواتف المحمولة من شبكة «تويتر» الاجتماعية.

وأشار التقرير إلى أن خدمة الصور الرقمية المملوكة لـ«فيس بوك» بلغ عدد زائريها يوميا 7.3 مليون زائر في الولايات المتحدة خلال شهر أغسطس الماضي، في حين استقبلت شبكة «تويتر» 6.9 مليون زائر فقط.

كما لفت التقرير إلى أن مستخدمي منصة «إنستاجرام» قضوا أوقاتا أكبر في استخدام الخدمة خلال ذات الفترة، بمتوسط 257 دقيقة، مقارنة مع 170 دقيقة على شبكة «تويتر».

وهذه هي المرة الأولى التي تشهد فيها منصة «إنستاجرام» تفوقا من حيث كمية مرور بيانات الهواتف المحمولة على شبكة «تويتر» التي يصل قوام قاعدة مستخدميها حول العالم إلى 500 مليون مستخدم، في حين أن منصة الصور الرقمية التي لا يتعدى عمرها العامين يصل عدد مشتركيها حول العالم إلى 80 مليون مستخدم فقط.

وكانت «فيس بوك» قد أتمت رسميا استحواذها على منصة «إنستاجرام» في وقت سابق من الشهر الماضي بعد تلقيها الضوء الأخضر من المنظمات التشريعية المعنية في الولايات المتحدة وأوروبا.