ثغرات أمنية في نسخة الوندوز الجديدة windows 8

tip_primar-100011253-gallery

 

يساور القلق بعض مستخدمي أنظمة تشغيل نظام التشغيل “ويندوز” بجميع فئاته، بعدما أعلنت مختبرات عالمية عاملة بأمن المعلومات الكشف عن كثير من الثغرات التي صاحبت نظام شركة البرمجيات العملاقة “مايكروسوفت”.

ومنذ الأسبوع الأول من إطلاق نظام “ويندوز 8″، أعلنت شركة “Vupen” الفرنسية عبر حسابها على “تويتر” أنها وجدت ثغرات بهذا النظام، وفي متصفح “إنترنت إكسبلورر 10″، حسبما نشرت جريدة “الاقتصادية” السعودية.

كما حذرت شركة “Adobe” الأميركية، عملاق صناعة برمجيات التصميم والنشر، من أن نظام “ويندوز 8” عرضة للهجمات الإلكترونية، التي يشنها مخترقو الأنظمة عبر استغلال الثغرات الأمنية بأجهزة الحاسبات الشخصية منذ أسابيع عدة.

وتسبب ذلك في تقليل رغبة المستخدمين في اقتناء النظام الجديد بعدما أشارت شركة أمن المعلومات “آفاست” الشهر الماضي، إلى أن 70 في المائة من مستخدمي نظام التشغيل “ويندوز” لا يعتزمون الترقية إلى الإصدار الثامن الجديد من النظام “ويندوز 8” في غضون المستقبل القريب.

وكانت آخر الصدمات التي تعرض لها النظام الجديد بعد تأكيد باحثين من شركة “Spider.IO” وجود ثغرة في جميع إصدارات متصفح “مايكروسوفت” “إنترنت إكسبلورر” منذ الإصدار السادس تسمح بتتبع حركة مؤشر الفأرة على الشاشة، حتى لو كانت النافذة على تطبيق آخر غير المتصفح.

وقالت الشركة إنها عثرت على هذه الثغرة قبل أشهر عدة، ولم تذكر ما إذا تم حل المشكلة أم لا في تصريحات سابقة لها، وفي المقابل أقرت “مايكروسوفت” بوجود هذه الثغرة، لكنها لم تعلن عن خطط سريعة لمعالجتها، وألقت باللائمة على شركات التحليل والإحصائيات لاستهداف هذه الثغرة وتنبيه المستخدمين إليها.

وقد أصدرت الشركة البرمجية العملاقة، تحديثا أمنيا يتضمن 6 نشرات أمنية تعالج 19 ثغرة حرجة في نسخة تحديثها الأمني الشهري لشهر نوفمبر الماضي، ولم تذكر ما إذا كانت تلك التحديثات عالجت هذه الثغرة.

[youtube]http://www.youtube.com/watch?v=Y5V4U4H8m7k[/youtube]

أضف تعليق